the-writer-nuha-khireshe:

كان إدريس عليه السلام خياطاً، وكان لايدخل الإبرة ويخرجها الا ويقول اربع كلمات سبحان الله و الحمدلله و لا إله إلا الله و الله أكبر. حتى قال الله له : يا إدريس أما تدري لماذا رفعتك مكاناً علياً ؟ لقوله تعالى: ( ورفعناه مكاناً علياً ) قال: لا أدري يارب قال: يرتفع إلي من عملك كل يوم مثل نصف أعمال أهل…



the-writer-nuha-khireshe:

و حين خذلت ممن حولي.. تخلوا جميعا. .لملموا حاجياتهم ورحلوا سريعا… إلا ربي ما خذلني يوما .. ف حين ابتعدت عنه ردني إليه ردا جميلا .. و كلما طلبت منه ماتشتهي نفسي ماحرمني يوما .. و إن أنا شكوته بعدا هداني ..
وفي كل أمور الحياة .. ما تخلى عني حين بت وحيدةً .. بعد أن رحل الراحلون .. و نقض الواعدون عهودهم .. وحدك عظيم يا الله و كلي ثقة بأنك لن و لم تتركني يوما أبدا ..

the-writer-nuha-khireshe:

و حين خذلت ممن حولي.. تخلوا جميعا. .لملموا حاجياتهم ورحلوا سريعا… إلا ربي ما خذلني يوما .. ف حين ابتعدت عنه ردني إليه ردا جميلا .. و كلما طلبت منه ماتشتهي نفسي ماحرمني يوما .. و إن أنا شكوته بعدا هداني .. وفي كل أمور الحياة .. ما تخلى عني حين بت وحيدةً .. بعد أن رحل الراحلون .. و نقض الواعدون عهودهم .. وحدك عظيم يا الله و كلي ثقة بأنك لن و لم تتركني يوما أبدا ..


wafaalwafa:

للايجابين فقط تخيل


hneenmam:

أعشَق إطالة النّظر ألى السّارحين كي أرى نِهاية شرودِهم : إبتسامه أَم تنهيده

hneenmam:

أعشَق إطالة النّظر ألى السّارحين كي أرى نِهاية شرودِهم : إبتسامه أَم تنهيده


hneenmam:

وأهوَى السيرُ في الطرقاتِ وَحديّ ..أتحدّثُ إلى الجمادات ، وإلى كلّ شَيءٍ ” صَلب ” يتحمّل قَسوَة كلاميّ{ فلا يَنكسر ، لا ينخَدش ، لا يتأثر !! }وأفرغُ كلّ ما في داخلي ،دونَ أن يَسألني أحدٌ : مابك…؟؟

hneenmam:

وأهوَى السيرُ في الطرقاتِ وَحديّ ..أتحدّثُ إلى الجمادات ، وإلى كلّ شَيءٍ ” صَلب ” يتحمّل قَسوَة كلاميّ{ فلا يَنكسر ، لا ينخَدش ، لا يتأثر !! }وأفرغُ كلّ ما في داخلي ،دونَ أن يَسألني أحدٌ : مابك…؟؟